• رئيس مجلس الإدارة
    د . محمد أحمد صالح
  • رئيس التحرير
    محمد طرابيه
ضوابط حكومية جديدة للحصول على الدعم بعد العيد
 ضوابط حكومية جديدة للحصول على الدعم بعد العيد

كشفت مصادر حكومية مطلعة ملامح اجتماع اللجنة الوزارية الخاصة بالعدالة الاجتماعية والذي سيعقد عقب إجازة عيد الأضحي، لمناقشة استكمال هيكلة منظومة الدعم ووضع 10 ضوابط جديدة للمستحقين له.

وقالت المصادر، إن الضوابط الجديدة تشمل تقييم المستحقين للدعم على عدد من المعايير منها : الدخل السنوي للفرد والأسرة، وعدد الأبناء فى التعليم ومتوسط عمر الأطفال، وأوجه الصرف والإنفاق للأسر، وذلك لزيادة الدعم الموجه للفئات الأقل دخلًا، مؤكدة أن الضوابط الجديدة ستؤدي إلى حذف عدد كبير من غير المستحقين ممن يحصلون على الدعم عبر المنظومة الحالية، وذلك بعد الانتهاء من المعايير المنظمة التي ستستقر عليها اللجنة.

وأضافت المصادر أنه في المقابل ستدخل شرائح جديدة لمنظومة الدعم، إذ تهدف اللجنة لوصول الدعم لمستحقيه بعد بحث ملف الدعم وسبل الوصول لمستحقيه لبداية تطبيق تلك المعايير بداية من الموازنه الجديدة 2018-2019، موضحة أن اللجنة الوزارية الخاصة بالعدالة الاجتماعية تتشكل برئاسة المهندس شريف إسماعيل وعضوية كل من وزراء التخطيط والإسكان والمالية والتموين والتضامن والتنمية المحلية والزراعة والتربية والتعليم والتعاون الدولى والاتصالات والقوى العاملة.

وقالت المصادر إن اللواء أبوبكر الجندي رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، سيسلم رئيس الوزراء نتائج عملية الإحصاء والتي يقوم بها الجهاز منذ ستة أشهر وتحديدًا الجزء الخاص بمؤشرات الدخل والإنفاق، حيث ستعتمد اللجنة الوزارية في اجتماعها على تلك المؤشرات أثناء وضع الضوابط الجديدة للدعم.

وأكدت المصادر أن الاجتماع لم يتطرق فقط لدعم السلع التمونية والخبز وجهود تنقية البطاقات التموينية، لكن الاجتماع سيتطرق الى مناقشة جميع أوجه الدعم سواء الموجه إلى ملف الصحة والإسكان والمواد البترولية والعملية التعليمية، وذلك لتكون تلك الضوابط جاهزة لتنفيذها بمجرد إقرار قانون التأمين الصحي الشامل، وتعديلات قانون الإسكان الاجتماعي الجديد.

وأشارت المصادر إلى أنه بمجرد الاستقرار على المعايير والضوابط التي تخص الدعم سيتم طرحها في حوار مجتمعي وعرضها على مجلس النواب خلال دور الانعقاد الثالث في أكتوبر المقبل.

تعليقات الزوار