• رئيس مجلس الإدارة
    د . محمد أحمد صالح
  • رئيس التحرير
    محمد طرابيه
التموين : خطة لزيادة المنافذ السلعية
التموين : خطة لزيادة المنافذ السلعية

اتخذت وزارة التموين و التجارة الداخلية، حزمة من الاجراءات للسيطرة على انفلات الاسعار، وضبط حركة التجارة الداخلية للحد من الارتفاعات غير المبررة التى اجتاحت العديد من السلع،

 حيث تقوم استراتيجية الوزارة على محاولة توفير فائض من المعروض فى السلع الأساسية وبأسعار مناسبة، مع توفير هذا الفائض فى الأماكن النائية والمحرومة من الخدمات و الأكثر فقرا، كما تم اتخاذ العديد من الخطوات لتنفيذ ذلك، كان أولاها قيام شركات تجارة الجملة و شركات المجمعات الاستهلاكية بتكثيف المعروض يوميا من السلع - سواء من خلال البطاقات التموينية أو بالنسبة للسلع التى يتم طرحها للمواطنين - بأسعار تقل عن الأسواق بما يتراوح بين 20% و 30%، كما صدرت تعليمات باستمرار عمليات ضخ السلع يوميا ، وتخصيص سيارات لنقل السلع إلى كافة المحافظات، كما تم التنسيق مع المحافظين لوصول السلع إلى كافة المناطق والأحياء مع التركيز على القرى . وأعلن علاء فهمى رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية ضم 30 سيارة جديدة مبردة لشركتى الجملة العامة والمصرية حمولة كل سيارة 5 أطنان، وذلك فى إطار التوسع فى إنشاء المنافذ السلعية لتوفير منتجات اللحوم والدواجن بأسعار مخفضة بجانب وجود 42 سيارة لدى الشركة القابضة للصناعات الغذائية والشركات التابعة لطرح السلع الغذائية فى المحافظات والميادين العامة، كما قامت الشركة العامة لتجارة الجملة التابعة لوزارة التموين والتجارة الداخلية باستخدام 15 سيارة مجهزة لطرح منتجات اللحوم والدواجن للمواطنين فى محافظات الوجه البحرى .

كما قامت الوزارة بالتوسع فى مشروع »جمعيتي» لتوفير أكبر عدد من المنافذ بأسعار مناسبة ليصل اجمالى عدد الفروع الى نحو 2170 منفذا تعمل بنظام القروض و1135 تعمل بنظام التمويل الذاتى فى جميع انحاء الجمهورية كما سيتم زيادة هذا العدد إلى 1217 منفذا جديدا . كما سيتم التنسيق مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية. من جانبه قام البنك المركزى بتوفير تمويل يصل الى مليار و800 مليون دولار لتوفير السلع.

تعليقات الزوار