• رئيس مجلس الإدارة
    د . محمد أحمد صالح
  • رئيس التحرير
    محمد طرابيه
"الخليج" الإماراتية: مصر تضرب بيد من حديد لاجتثاث جذور الإرهاب
 "الخليج" الإماراتية: مصر تضرب بيد من حديد لاجتثاث جذور الإرهاب

أكدت صحيفة الخليج الإماراتية أن مصر تضرب بيد من حديد لاجتثاث جذور الإرهاب وأن مصر وقيادتها لن تقبل بوجود من يقلق أمنها ويعتدي على قوات الأمن فيها ويعمل على ضرب وحدة الوطن والشعب وأن يظل شوكة في خاصرتها بلا حساب.
وتحت عنوان "المعركة الكبرى ضد الإرهاب" .. قالت صحيفة " الخليج " في افتتاحيتها اليوم :"أخيرا حددت القيادة في مصر موعد القرار المنتظر بشن حرب حاسمة وقاصمة لاقتلاع الإرهاب واجتثاث جذوره من كامل الأرض المصرية، فلم يكن مقبولا أن تظل خفافيش الإرهاب تتحرك في سيناء وفي البر المصري وتستهدف مصر بأمنها ومؤسساتها وشعبها وتمارس القتل والتخريب والتدمير والتفجير.
وقالت إن الجيش المصري وكل القوى الأمنية الأخرى تلقت أمس أوامر صارمة وواضحة ببدء عمليات تنظيف مصر من أوكار الإرهاب في سيناء والدلتا والطريق الصحراوي وصولا إلى الحدود الليبية غربا.. وقد بدأ العمل على الفور وتحركت كل القوى البرية والجوية والبحرية في مهمة تحرير مصر من الإرهاب تنفيذا لوعد كان أطلقه الرئيس عبدالفتاح السيسي باقتلاع الإرهاب من مصر خلال ثلاثة أشهر وها قد اكتملت الاستعدادات ووضعت الخطط وبوشرت المهمة وتم الوفاء بالوعد.
وتابعت:هي الحرب الحاسمة والنهائية لاقتلاع الإرهاب من أرض الكنانة بعدما بدا أن من يخطط لتدمير الدول العربية ومؤسساتها ماض في خططه الجهنمية وبعدما اتضح أن جماعات "داعش" التي اندحرت في سوريا والعراق من أهم مواقعها وسقطت "دولتها" واختفت "خلافتها" يتم نقل عناصرها إلى ميادين أخرى ومنها سيناء والحدود مع ليبيا لاستكمال مؤامرة الفتنة والتفتيت والتخريب.
وقالت الصحيفة:إن مصر التي أعلنت الحرب الحاسمة والقاصمة على الإرهاب هي مصر التي نعرفها مصر القوية القادرة، مصر التاريخ والحضارة والثقافة مصر المجد والرفعة وحاضنة أمتها وحارسة الأمن القومي.. هي من أجل كل ذلك بدأت يوم أمس معركتها الكبرى ومعركة كل العرب ضد الإرهاب الذي شوه الدين الإسلامي وزور كل ما يعنيه ويرمز إليه من تسامح وتآلف ومحبة وإخاء وسلام.
وختمت افتتاحيتها قائلة "إنه لابد أن تحمل إلينا الأيام القليلة المقبلة أخبار الانتصارات التي انتظرها الشعب المصري وكل الشعوب العربية على يد الجيش المصري، معلنة بداية النهاية للإرهاب وكل الجماعات التي قامت بتفريخهم وتوفير حاضنتهم الفكرية والمادية وتحديدا جماعة الإخوان وقطر".

تعليقات الزوار