• رئيس مجلس الإدارة
    د . محمد أحمد صالح
  • رئيس التحرير
    محمد طرابيه
الزمالك راحة 5 أيام .. ويبدأ الإعداد لمواجهة الاتحاد فى البطولة العربية
الزمالك راحة 5 أيام .. ويبدأ الإعداد لمواجهة الاتحاد فى البطولة العربية

يحصل فريق الكرة الأول بنادى الزمالك على راحة سلبية خمسة أيام، بعد خوض الفريق مباراة دور الـ32 لمسابقة كأس مصر أمام منية سمنود أمس، حيث استغل الجهاز الفنى للفريق بقيادة السويسرى كريستيان جروس توقف مسابقة الدورى بسبب تجمع المنتخب الوطنى الذى يلتقى سوازيلاند اليوم ثم 16 أكتوبر الحالي، فى تصفيات أمم إفريقيا 2019، بالاضافة إلى تأجيل لقاء الفريق أمام المصرى فى الدورى الذى كان مفترضا أن يقام 23 أكتوبر بسبب انشغال المصرى بلقاء الاياب الإفريقى أمام فيتا كلوب الكونغولي.

ورأى جروس أن الفترة الحالية هى الأنسب من أجل حصول الجميع على الراحة بعد فترة ضغط مباريات وسفر متوال، ما بين الكويت والسعودية للعب فى البطولة العربية أمام القادسية ثم السوبر المصرى السعودى أمام الهلال السعودى على التوالي.

وسيكون أول لقاء رسمى للفريق 27 أكتوبر الحالى أمام الاتحاد السكندرى على ملعبه فى ذهاب دور الـ16 للبطولة العربية، ويبدأ الفريق الإعداد لتلك المواجهة بعد العودة من الراحة السلبية مباشرة، ويخوض خلالها الفريق مباراتين وديتين خلال معسكر الإعداد، جار الاتفاق عليهما.

وأكد السويسرى جروس أنه لن يفكر فى مواجهة الاتحاد فى البطولة العربية إلا بعد الانتهاء من مواجهة الكأس، حتى يمنح مواجهة سمنود التركيز الكامل والاهتمام المناسب للتأهل الى دور الـ16، حتى ولو كان الفارق كبيرا مع المنافس، وحتى يكون التركيز فى مواجهة الاتحاد دون أى تشويش من أمور أخري، فاللقاء لن يكون سهلا ويكفى أن المنافس صعد لهذا الدور على حساب الترجى التونسي، وسيكون هناك إعداد خاص لتلك المواجهة قبل لقاء العودة بالقاهرة.

وفى شأن مختلف يبدو أن مفاوضات إدارة النادى مع مسئولى بيراميدز قد بدأت مبكراً وقبل أشهر من موعد الانتقالات الشتوية، وأصبح هناك شبه اتفاق على حصول الزمالك على خدمات الثلاثى محمد مجدى «قفشة»، صانع الألعاب، محمد حمدى الظهير الأيسر والمدافع عبد الله بكري، وهى صفقات مهمة ومؤثرة للفريق رغم امتلاك القلعة البيضاء «جيشا» من صناع اللعب، وهو ما يجعل جروس غير مهتم بضم قفشة من الأساس، بينما هناك حاجة ملحة وضرورية لتدعيم الجبهة اليسرى بعد أن فشل بهاء مجدى فى إثبات وجوده مع الفريق وعدم ثبات مستوى أحمد فتوح، بالاضافة إلى عدم وجود قلب دفاع سوى علاء والونش ولابد من وجود مدافع ثالث قوى صاحب خبرات.

وتنتظر إدارة النادى وضع اللمسات النهائية مع مسئولى بيراميدز لإنهاء الصفقة الثلاثية أغلب الظن ستكون بلا مقابل وهدية للفريق الأبيض، الذى استفاد من العلاقات المميزة مع ترك آل الشيخ صاحب نادى بيراميدز.

وفى شأن مختلف وحول أزمات النادى مع الاتحاد الدولى الخاصة بمستحقات الأجانب، أصبح الملف شبه منته بعد أن قام النادى بسداد مستحقات كريم الحسن من خلال حساب اتحاد الكرة ووصول النادى إلى اتفاق مع أجوجو وموندومو ونادى مارتيمو بشأن جدولة مستحقاتهم بعد حصول كل منهم على جزء كبير منها، وأعلنت إدارة النادى انتهاء الأزمة وزوال خطر عقوبة خصم النقاط الست وحرمان النادى من فترتى قيد، ونجحت الإدارة فى إدارة الملف بهدوء ودون تعجل، رغم التأخر فى وضع الأموال بحساب الاتحاد الدولى لمصلحة مستحقيه، وفى كل الأحوال فإن الإدارة انهت الملف دون مشكلات ودون تعريض النادى للعقوبات.

وفى الإطار نفسه تنوى إدارة الزمالك فتح قنوات اتصال مع فريق سبورتنج لشبونة البرتغالي، والذى تتبقى له مستحقات هو الآخر لدى الزمالك مقابل عودة شيكابالا، فى موقف مشابه لموقف فريق مارتيمو فريق محمد إبراهيم السابق والذى لجأ للفيفا للحصول على مستحقاته، وجاءت خطوة التواصل مع لشبونة لجدولة المستحقات حتى لا يلجأ الفريق البرتغالى هو الآخر للفيفا، ويعود الزمالك للمشكلات نفسها.

تعليقات الزوار